لهذا السبب يتواصل ارتفاع أسعار الدجاج


حرر بتاريخ |٠٦/٠٥/٢٠٢١| من طرف كشـ24

وصلت أسعار الدواجن خلال هذا الأسبوع إلى 14 درهم للكيلو غرام الواحد عند المربين،، كي تباع للمستهلكين بـ16 درهما على الأقل، وذلك بسبب استمرار غلاء الأعلاف، حسب ما صرح به المنتجون.

وكشف يوسف علوي، رئيس الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب، أنه سبب ارتفاع الدواجن يعود إلى غلاء أسعار الأعلاف، في مقدمتها الدرة والصوجا، مبرزا أن ذلك ساهم في زيادة كلفة الإنتاج.

وأبرز المتحدث ذاته، في تصريح لموقع الشركة الوطنية للاذاعة و التلفزة، أن المنتجين عملوا ما بوسعهم لمعالجة مشكلة ارتفاع أسعار الدواجن، إلا أن مجهوداتهم لم تثمر، حيث ينتظرون حلولا مناسبة في أقرب وقت، مقترحا دعم قطاع الأعلاف، التي تصل إلى المغرب من الخارج بأسعار مرتفعة.

وإلى جانب غلاء أسعار الأعلاف، أبرز العلوي، أن قطاع الدواجن، مازال يعاني من تداعيات “كورونا”، بعدما أربكت هذه الجائحة المنتجين، على خلفية توقف عدد من الأنشطة، التي كانت تعظم أرقام مبيعاتهم، حيث تسببت هذه الأزمة في إغلاق 20 في المائة من الضيعات التي كانت تنتج لحوم الدواجن.

وفي هذا السياق، يتوقع علوي أن يساهم السماح بإجراء الأعراس والحفلات في تحقيق بعض من الاستقرار في نظام البيع والإنتاج، في انتظار أن تعود أسعار الأعلاف إلى ثمنها الأصلي.

وكان خالد الزعيم، نائب رئيس الجمعية الوطنية لمنتجي البيض بالمغرب، قد قال في تصريح سابق أن سعر الكيلو غرام الواحد من الذرة المستوردة يصل إلى 3,70 درهما، بينما كان سعرها العادي 2,60 درهما، وأبرز أن سعر الصوجا قد وصل خلال شهر ماي الماضي إلى 6,10 درهم الكيلو غرام الواحد، بينما كان سعرها العادي في حدود 2,70 درهما.