تسجيل ارتفاع ملحوظ في الاسعار بمراكش


حرر بتاريخ |٠٤/٢٧/٢٠٢١| من طرف كشـ24 | و.م.ع

سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك في مدينة مراكش ارتفاعا بلغت نسبته 0.4 في المائة خلال شهر مارس 2021، حيث بلغ مستوى 102.5، مقابل 102.1 مقارنة مع شهر فبراير 2021.

وتفيد المعطيات الصادرة عن المديرية الجهوية لمراكش- آسفي، التابعة للمندوبية السامية للتخطيط، فإن هذا الارتفاع يعود بالخصوص إلى ارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ، والمواد غير الغذائية ب 0.3 في المائة.

واستنادا للمصدر نفسه، فقد همت التغيرات التي طالت المواد غير الغذائية ما بين شهري فبراير ومارس 2021 على الخصوص، “النقل” الذي سجل ارتفاعا ب 1.2 في المائة، و”الملابس والأحذية” التي عرفت انخفاضا ب 0.3 في المائة.

أما بالنسبة للمواد الغذائية التي شهدت تغيرات بين شهري فبراير ومارس 2021 فقد شملت على الخصوص أثمان “السمك وفواكه البحر”، التي انخفضت بمعدل 3.1 في المائة، إلى جانب مواد غذائية أخرى مثل “السكر والمربى والعسل والشكولاتة والحلويات”، التي انخفضت بمعدل 0.1 في المائة.

ومقابل ذلك ارتفعت أثمان مواد غذائية أخرى من قبيل “الخضر” ب 1.9 في المائة، و”الفواكه” ب 1.5 في المائة، و”الزيوت والدهون” ب 0.6 في المائة، و”اللحوم” ب 0.5 في المائة، و”الحليب والجبن والبيض” ب 0.2 في المائة.

وعلى الصعيد الوطني فقد سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ارتفاعا بمعدل 0.2 في المائة خلال مارس 2021، مقارنة مع فبراير 2021.

يذكر أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك هو مؤشر يهدف إلى قياس التطور النسبي لأثمان بيع المواد الاستهلاكية بالتقسيط في الزمان والمكان لمختلف المواد المكونة للسلة المرجعية التي تستهلكها الأسر.

ويستعمل أساسا من أجل قياس المعدل العام للتضخم، وتتبع وتحليل الظرفية الاقتصادية، وتقويم مجاميع المحاسبة الوطنية بالأسعار الثابتة.