توزيع أجهزة معلوماتية وسمعية بصرية لفائدة نواد بيئية بمراكش


حرر بتاريخ |٠٤/٠٧/٢٠٢١| من طرف كشـ24 | صحف

نظمت ولاية جهة مراكش آسفي وقطاع البيئة، أمس الثلاثاء، حفلا خاصا بتوزيع أجهزة معلوماتية وسمعية بصرية لفائدة 25 ناديا بيئيا على مستوى المؤسسات التعليمية المتواجدة بالمدينة العتيقة لمراكش.

وتصل الكلفة المالية الإجمالية لهذه الأجهزة، التي جرى توزيعها بحضور والي جهة مراكش آسفي كريم قسي لحلو، وبمشاركة ممثلي المجالس المحلية المنتخبة، ومدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمدير الجهوي للبيئة، إلى ما قيمته مليوني درهم لفائدة مؤسسات تعليمية بكل من جماعة مراكش وجماعة مشور القصبة.

وبالمناسبة، دعا والي الجهة الأندية البيئية المستفيدة من هذه المبادرة إلى الاستثمار الأمثل لهذه الأجهزة، بشكل يضمن تنمية قيم التربية على المواطنة لدى الناشئة، والتي لن تتأتى إلا عن طريق التربية البيئية لأجيال الغد باعتبارهم ركيزة المستقبل.

وتندرج هذه المبادرة في إطار تنزيل مضامين اتفاقية الشراكة الخاصة ببرنامج تثمين المدينة العتيقة لمراكش التي تمت المصادقة عليها أمام أنظار صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وطبقا لالتزامات قطاع البيئة في تنفيذ هذه الاتفاقية، خاصة تلك المتعلقة بمشروع التحسيس والتربية البيئية.

ويهدف مشروع التحسيس والتربية البيئية إلى المساهمة في خلق تعبئة جماعية حول قضايا البيئة، بالإضافة إلى ترسيخ ثقافة بيئية لدى مكونات المجتمع وخاصة لدى فئة الأطفال والشباب، وذلك طبقا للرهان السابع للاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة الذي يرمي إلى النهوض بثقافة التنمية المستدامة وتقوية المواطنة البيئية.