برلمانيون يرصدون اختلالات بالجملة بمستشفى الأمراض العقلية والنفسية ببرشيد


حرر بتاريخ |٠٦/٠٩/٢٠٢١| من طرف كشـ24

برشيد / نورالدين حيمود

في إطار المبادرة التي تم اتخاذها من قبل وفد برلماني تشريعي، من مختلف الأطياف والتلاوين السياسية، سعيا منها للوقوف على الحالة والوضعية التي يعيش على إيقاعها مستشفى الأمراض العقلية والنفسية ببرشيد، سجل برلمانيو الأمة خلال المهمة الاستطلاعية المخصصة لزيارة عدد من مستشفيات الأمراض النفسية والعقلية، مجموعة من الاختلالات التي تتخبط فيها هذه المؤسسات الصحية، ويعد مستشفى برشيد للطب النفسي أبرز النماذج على ذلك.

وفق مصادر “كشـ24″، فإن الوفد البرلماني عن لجنة القطاعات الاجتماعية، وقف على اختلالات بمستشفى الرازي للأمراض العقلية والنفسية ببرشيد، ونظيريه بمدينتي سلا ومراكش، سيتضمنها تقرير سترفعه إلى مجلس النواب قصد المصادقة عليه والقيام بالمتطلب.

وأوردت مصادر برلمانية أن المهمة الاستطلاعية، التي يقودها وفد يضم البرلمانيين طارق القادري، ثريا الصقلي، محمد وزين، محمد بوشنيف، زهور الوهابي، فاطمة الطوسي، خديجة الزياني، عبد المجيد جوبيج ونور الدين الأزرق، وقفت خلال زيارتها إلى هذه المستشفيات على الاكتظاظ داخلها، مقابل نقص في الأطر الصحية والتمريضية، وسوء استقبال المرضى، إلى جانب إلزامهم بضرورة الحصول على ورقة توجيه من لدن السلطات المحلية.

وأضافت المصادر، أنه جرى الوقوف على ظروف المرضى المتواجدين بهذه المستشفيات، خصوصا الجانب المتعلق بالنظافة والتطبيب والعناية بهم، كما أن الوفد السالف الذكر التقى عددا من المسؤولين بالمستشفيات المذكورة، الذين استعرضوا برامج تأهيل هذه المؤسسات وكذا المشاريع التي لم يكتب لها النجاح والخروج إلى حيز الوجود أو التنفيذ، وأكد الوفد في إطار حديثه مع بعض الأطر الطبية، حول الأوضاع داخل المستشفيات والمشاكل التي تتخبط فيها لتضمينها في التقرير الذي سيرفع إلى البرلمان.