سلطات مراكش تتدخل لوضع حد لاحتلال الملك العام بسوق “قاعة الزيت”


حرر بتاريخ |٠٤/٠٧/٢٠٢١| من طرف كريم بوستة

تدخلت السلطات المحلية التابعة للملحقة الادارية جامع الفنا قبل قليل من زوال يومه الاربعاء 7 أبريل، من أجل وضع حد لمجموعة من حالات احتلال الملك العام داخل سوق قاعة الزيت الشهير بالمدينة العتيقة.

وجاء هذا التدخل من السلطات، بناء على مراسلة من مجموعة من التجار الذين يشتكون من احتلال بعض المحلات لمساحات واسعة من ممرات السوق، ما ساهم في الاضرار بتجارة العديد منهم، والحد من تدفق الزبائق لعدة اماكن داخل السوق، بسبب ضيق الممرات بفعل الاحتلال المذكور، كما ان الامر وفق المشتكين يساهم في عرقلة تدابير الوقاية من كورونا، بسبب قلة المساحات المخصصة لمرور الزبائن نتيجة الاحتلال المبالغ فيه للممرات من طرف مجموعة من التجار.

وقد شهد السوق بعد حلول السلطات حالة من الاحتقان وسط اصحاب المحلات، على اعتبار ان الشكاية جاءت من طرف تجار منهم، ما احدث نوعا من الخلاف وتبادل الاتهامات، جعل السلطات تقرر اغلاق السوق بشكل مؤقت، ومنح فرصة للتجار من اجل توحيد قراراتهم وانهاء احتلالهم للملك العام بشكل تلقائي، على ان يتم اعادة فتح السوق بعد تنظيمه، ومراقبة السلطات لمدى احترام المحلات للقوانين ذات الصلة في حملة جديدة.