مؤسف.. مباشرة اجراءات الحجز على حافلة الكوكب المراكشي من جديد


حرر بتاريخ |٠٦/١٠/٢٠٢١| من طرف خليل الروحي

يبدو ان سيناريو موسم السقوط إلى القسم الثاني يتكرر من جديد بالنسبة لفريق الكوكب المراكشي الذي وجد نفسه امام موقف مؤسف، جراء مباشرة اجراءات حجز حافلة الكوكب المراكشي، بسبب الديون المترتبه عليه منذ عهد المكاتب السابقة.

وحسب مصادرنا فإن مفوض قضائي حل قبل قليل من ظهر يومه الخميس 10 يونيو بمركز التكوين القنسولي بحي باب دكالة بمراكش من اجل مباشرة إجراءات الحجز على حافلة الفريق بواسطة شاحنة للقطر، تنفيذا لحكم قضائي صادر ضد النادي.

ويتعلق الامر بحكم صادر لفائدة صاحب فندق كائن بشارع محمد الخامس بجليز، والذي يدين بمبلغ مالي 274 مليون سنتيم، عن مصاريف مبيت اللاعبين الموسم الماضي، حيث توصل ب153 مليون سنتيم عقب اعتقال الرئيس السابق للفريق، فيما لازال يدين بحوالي 123 مليون سنتيم.

وكان فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم، قد تعرض في 2019 لموقف مماثل، حيث تعرضت حافلة النادي للحجز من طرف الكاتب العام السابق للكوكب، الذي استعان بمفوض قضائي بعدما حصل على حكم قضائي لصالحه من طرف المحكمة الابتدائية بالحجز على حافلة الفريق، إثر تأخر اللجنة المشرفة على تسيير شؤون الكوكب في أداء ديونه العالقة بذمة الفريق، لأزيد من سنة ونصف، منذ فترة ولاية محسن مربوح، والبالغة قيمتها 50 مليون سنتيم.